تجربتي مع ملح الهملايا الوردي.. الفوائد والأضرار

جميلات16 أغسطس 2022
تجربتي مع ملح الهملايا الوردي.. الفوائد والأضرار

تجربتي مع ملح الهملايا، ملح الهملايا هو من الأملاح التي يتم استخراجها من جبال الهملايا في باكستان، يختلف ملح الهملايا عن ملح الطعام في الكثير من الخصائص سواء في تركيبه أو حتى اللون، فوائد ملح الهملايا وكذلك أضراره سوف نذكرها في الفقرات التالية.

ملح الهملايا الوردي

ملح الهملايا هو من الأملاح التي يتم استخراجها من باكستان بالقرب من جبال الهملايا ولذلك تم تسميته على اسم المنطقة التي يتم استخراجه منها، ملح الهملايا يشبه الصخور الحجرية ولكنه يكون ذو حبيبات صخرية صغيرة يتميز بلونه الوردي الذي يميل إلى اللون البرتقالي بعض الشيء، يشبه في تركيبه الملح العادي الذي يتكون من كلوريد الصوديوم، بالإضافة إلى كلوريد الصوديوم والذي يعتبر هو المكون الأساسي فيه إلا أنه يحتوي على الكثير من المعادن الأخرى في تكوينه، مذاق ملح الهملايا لا يشبه مذاق ملح الطعام العادي وقد رجح الكثير أن اختلاف الطعم بين ملح الهملايا والملح العادي يعود إلى المعادن التي يحتوي عليها ملح الهملايا والتي لا توجد في ملح الطعام، يتميز ملح الهملايا بأنه ذو ملمس خشن على عكس ملمس ملح الطعام. 

اقرأ أيضًاتجاربكم مع فيتامين بيوتين للشعر وتقوية الأظافر

فوائد ملح الهملايا

يختلف ملح الهملايا عن الملح العادي في الكثير من الخصائص فهو يحتوي على الكثير من المعادن غير الموجودة في ملح الطعام كذلك اللون والملمس أيضا، فمن الفوائد الموجودة في ملح الهملايا:

يوجد به نسبة عالية من الصوديوم ونسبة منخفضة من البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم ما يساعد في ضبط المعادن الموجودة في الجسم بالإضافة إلى أنه يعمل على ضبط ضغط الدم سواء المرتفع أو المنخفض. 

يحتوي على نسبة قليلة من اليود على عكس ملح الطعام الذي يحتوي على نسبة عالية من اليود ولذلك يسمى بالملح اليودي يساعد ملح الهملايا على تنظيم عمل الغدة الدرقية التي قد حدث بها إصابات أو اضرار من ملح الطعام العادي نتيجة لارتفاع نسبة اليود به.

لا يحتوي على أي من السكريات أو الكربوهيدرات أو حتى الدهون ولذلك فهو مناسب للأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي صحي أو هؤلاء الذين يتبعون نظام غذائي لإنقاص الوزن فهو يخلو من السكريات والدهون التي تساعد في زيادة الوزن بشكل ملحوظ.

مناسب للأطفال الرضع فهو يحتوي على قدر قليل جدا من المعادن التي قد تسبب الضرر على الكلى عند الأطفال فعند استخدامه في الطعام الخاص بهم لا يسبب لهم أية مشكلات. 

مناسب أيضا للأشخاص كبار السن الذين يعانون من الأمراض المزمنة مثل الضغط أو السكر فهو يعمل على ضبط نسبة المعادن والأملاح الموجودة في الجسم.

اقرأ أيضًاتجربتي مع لبان الذكر للوجه ونضارة البشرة وطريقة التحضير

الأضرار التي يسببها ملح الهملايا

على الرغم من كل الفوائد التي يوفرها ملح الهملايا إلا أنه عند فرط استخدامه أو استخدامه بشكل خاطئ فإنه يسبب أضرارا منها:

وجود ملح الهملايا في بيئة غير البيئة التي يوجد بها ملح الطعام الذي قد اعتاد عليه الجميع ولذلك فهو قد يحتوي على الكثير من الملوثات التي قد ينقلها إلى الجسم عند الإفراط في استخدامه فهو قد يحتوي على نسبة عالية من الرصاص الذي قد يسبب الكثير من المخاطر على الكلى.

استخدامه لفترات طويلة قد يسبب الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض العظام أو ارتفاع ضغط الدم نتيجة لاحتوائه على نسبة عالية من الصوديوم.

يحتوي ملح الهملايا على نسبة منخفضة من اليود فعند استخدامه بشكل أساسي قد يسبب تضخم في الغدة الدرقية ومع مرور الوقت قد يجعلها تتوقف عن العمل وذلك لأن الغدة الدرقية تحتاج إلى نسبة معينة من اليود بشكل يومي حتى تنظم آلية عملها عند الاعتماد على ملح الهملايا الذي ينقصه اليود بالنسبة الكافية قد يضر ذلك بالغدة الدرقية.

ملح الهملايا هو من الأشياء التي ذكرتها الكثير من المجلات والصحف الطبية لكثرة فوائده والعناصر التي توجد به، ولكنه لابد من استخدامه تحت إشراف الطبيب المختص وذلك لضبط معدل المعادن الموجودة في الجسم.

وإلى هنا نكون انتهينا من مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على ملح الهملايا الوردي والتعرف على خصائصه والحذر الشديد عن استخدامه والفرق بينه وبينه ملح الطعام العادي.

اقرأ أيضًاتجربتي مع نقص فيتامين ب 12.. وهذه الطرق تعوض الجسم

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات