تجربتي مع عملية تضييق المهبل جراحيا

جميلات9 أغسطس 2022
تجربتي مع عملية تضييق المهبل جراحيا

تجربتي مع عملية تضييق المهبل جراحيا، إن تضييق المهبل جراحيا هو من الأمور التي تخشى منها بعض السيدات اللاتي يعانين من اتساع في المهبل، حيث يوجد لديهم بعض الشكوك في أنه قد يعود المهبل كما كان ويتسع من جديد بعد فترة من إجراء العملية، لذلك فإنه توجد بدائل لتضييق المهبل جراحيا سوف نذكرها بشيء من التفصيل في هذه السطور التالية.

تضييق المهبل جراحيا

تضييق المهبل جراحيا هو من العمليات التي انتشرت بشكل واسع في الفترة الأخيرة في عيادات النساء والتوليد، حيث تعاني الكثير من السيدات الذين لديهم اتساع في المهبل في أنها غير سعيدة في حياتها الزوجية وبشكل خاص أثناء العلاقة الحميمية مع الزوج فلا تشعر السيدة بشيء من المتعة أو النشوة إلا بقدر قليل جدا وذلك لاتساع فتحة المهبل بقدر كبير، ونتيجة لذلك الاتساع فإنه عند احتكاك العضو الذكري بجدار المهبل من الداخل أثناء العلاقة الحميمة مما يجعل الزوجة غير قادرة على الشعور بالمتعة التي كانت تشعر بها قبل حدوث ذلك الاتساع في المهبل، أيضا إذا كان العضو الذكري ليس ذو حجم ملائم أو لم يصل الزوج إلى درجة الانتصاب المناسبة ومع وجود اتساع في المهبل لدى الزوجة فإنه يكون من الصعب ممارسة العلاقة بشكل طبيعي كما كان سابقا.

اقرأ أيضًاتجربتي مع كريم اكرتين لعلاج حب الشباب والبشرة

أسباب اتساع المهبل

اتساع المهبل أو إصابة الزوجة ببعض العوامل التي تجعل فتحة المهبل لديها تتسع عن حجمها وشكلها الطبيعي فإن ذلك هو بعض العوامل والتي منها:

  • تكرار عملية الولادة الطبيعية أكثر من مرة حيث تسبب الولادة الطبيعية اتساع كبير في فتحة المهبل وخاصة إذا تم التدخل جراحيا لكي يتم زيادة اتساع فتحة المهبل من أجل خروج الجنين فإن ذلك يسبب اتساع وزيادة حجم فتحة المهبل بعد أن تتعافى الأم من عملية الولادة.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية التي يتم فيها فتح القدمين بشكل معين عند ممارسة تلك التمارين بشكل خاطئ فإن ذلك يؤدي إلى زيادة اتساع فتحة المهبل.
  • في بعض الأوقات يكون حجم القضيب نفسه صغير ولم يستطع الزوج الوصول إلى درجة الانتصاب اللازمة فلا يستطيع ممارسة علاقة زوجية بشكل صحيح مع زوجته في تلك الحالة قد تظن الزوجة بأن لديها اتساع في المهبل وتكون هي العكس حيث يكون المهبل في حجمه الطبيعي.

الآثار الجانبية الناتجة عن اتساع المهبل

تحدث بعض الآثار الجانبية عندما تعاني الزوجة من اتساع في المهبل مما يجعلها غير قادرة على ممارسة أنشطتها اليومية بشكل مريح، من تلك الآثار:

  • أثناء العلاقة الحميمة لا تشعر الزوجة بالمتعة أو حتى الرغبة في استمرار العلاقة وذلك لأن الاتساع الذي حدث في المهبل يجعل الزوج غير قادر على إشباع رغباته حتى وإن كان يصل إلى مرحلة انتصاب عالية أثناء العلاقة.
  • تعاني الزوجة من سلس البول فعندما يكون المهبل متسع فإن ذلك يسمح للبول بالخروج بشكل يسير.
  • فقدان الزوجة لثقتها في نفسها أثناء العلاقة الحميمية عن الزوج وعدم رغبتها فيها مما يجعل الزوج ينفر منها.

لماذا يتم تضييق المهبل جراحيا؟

العلاقة الزوجية الناجحة يكون العامل الأساسي الذي يعمل على نجاح تلك العلاقة واستمرارها لأطول وقت هو ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين بشكل منتظم، فعندما تصاب الزوجة باتساع في المهبل فإن ذلك يجعل الزوجين كل منهم يفقد المتعة أثناء العلاقة الزوجية حيث تكون المتعة أو النشوة عندما يحدث احتكاك القضيب بجدار المهبل الداخلي، لذلك عندما يوجد اتساع فإن القضيب لا يحتك بجدار المهبل بشكل كامل، لذلك فمن أول وأهم الأسباب التي تجعل الزوجة تريد إجراء عملية تضييق المهبل جراحيا من أجل أن تعيد احساس المتعة التي كانت تشعر بها هي وزوجها أثناء العلاقة، أيضا من أجل استعادة ثقتها في نفسها مرة أخرى لكي تجعل زوجها يقبل عليها كما كان ولا ينفر منها، كذلك فإن اتساع المهبل قد يجهل المهبل يصاب بجفاف من الداخل مما قد يؤدي إلى إصابة السيدة بالفطريات والبكتيريا.

اقرأ أيضًاافضل 4 كريمات لتفتيح المناطق الحساسة

بدائل لتضييق المهبل بدلا من العمليات الجراحية

بعض السيدات اللاتي يعانين من اتساع في المهبل فإنه يكون لديهم خوف من إجراء العمليات الجراحية لذلك فإنه توجد بعض البدائل لتلك العمليات منها:

  • ممارسة بعض التمارين التي تساعد على تضييق حجم المهبل ولكنه لابد من استشارة الطبيب المختص أولا من أجل ممارسة التمارين بشكل صحيح لكي يتم الحصول على النتيجة المطلوبة.
  • استخدام بعض الأدوية الموضعية للمهبل من الداخل حيث يتم استخدام تلك الأدوية أثناء العلاقة الحميمة من أجل أن تجعل المهبل يضيق بعض الشيء ولكنه لابد من استخدام تلك الأدوية تحت إشراف الطبيب المختص.

عملية تضييق المهبل جراحيا أصبحت من العمليات التي يتم إجراؤها في وقت قصير جدا، كما أن نتائج العملية تظهر في وقت سريع ويعود المهبل لحجمه الطبيعي كما كان، وهذه ما تعرفنا عليه في مقالنا هذا وطرق تساعد في تضييق المهبل دون اللجوء إلى العمليات الجراحية ومن ثم عودة المتعة الجنسية للزوجين من جديد.

اقرأ أيضًاتفتيح المناطق الحساسة شديدة السواد بالليزر

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات